الرئيسيةانا حامل

نمو الجنين في الشهر السادس

نمو الجنين في الشهر السادس

اقرأ في هذا المقال

  • تطور الجنين في الشهر السادس
  • حجم الجنين في الشهر السادس
  • شكل الجنين في الشهر السادس
  • الولادة المبكرة لدى الجنين في الشهر السادس
  • تطورات جسم الحامل في الشهر السادس
  • نصائح للحامل للعناية بنفسها و الجنين في الشهر السادس

تهتم جميع الحوامل بمتابعة تطور ونمو جنينها في جميع أشهر الحمل, ويكون الجنين في الشهر السادس كامل التكوين تقريباً, مع ذلك فإن جميع أعضاء جسمه تبقى قيد التطور, يمثّل الشهر السادس الأسابيع من 23 الى 27 , ويكون هو نهاية الثلث الثاني من الحمل, يستمر فيه الجنين بالنمو, ويزداد حجم البطن أكثر, مع زيادة عامة في جميع أنحاء جسم الحامل, وتختفي فيه أعراض الغثيان تماماً والتي رافقتها في الأشهر السابقة, وهنا نذكر أهم تطورات الجنين في الشهر السادس.

تطور الجنين في الشهر السادس

سوف تفتح جفون الجنين في الشهر السادس, وتزيد استجابته للضوء, وتتطور حاسة السمع لديه, ويصبح لديه القدرة على الاستجابة للأصوات العالية بركل رجليه ويديه في داخل الرحم, وستتطور لدى الجنين براعم التذوق, ويتمكن من تذوق النكهات التي تتناولها الحامل والتي تنتقل اليه عبر السائل الامينوسي, وتلاحظ الأم بعد تناول الحلويات أو التوابل بنشاط جنينها, وزيادة حركته, تكون نبضات قلب الجنين في الشهر السادس عالية وواضحة, وتتطور الرئتين لديه لكنهما تبقيان غير جاهزتين للتنفس من تلقائهما, وتتطور الأعضاء التناسليه لدى الجنين في الشهر السادس, ويتطور الجهاز العصبي للجنين, وتنتظم أوقات الاستيقاظ والنوم لديه, وتستمر عظامه في ترسيب الكالسيوم بمعدل 200ملغم يومياً,

حجم الجنين في الشهر السادس

مع بداية الشهر السادس يكون وزن الجنين حوالي 660 غرام, ويكون طوله كاملاً من أعلى رأسه الى أسفل قدميه مايقارب 34 سنتيمترا, ويستمر حجمه بالنمو والتطور في الشهر السادس بشكل متسارع وذلك لأن الجنين في الشهر السادس يبدأ باكتساب طبقة دهن تمتلئ تحت جلده, ويستمر نمو أعضائه الداخليه, ومع نهاية الشهر السادس يصبح وزن الجنين مايقارب واحد كيلو غرام, ويكون طوله حوالي 38 سنتيمتر.

شكل الجنين في الشهر السادس

مع بداية الشهر السادس تبدأ بشرة الجنين المتجعدة باكتساب مظهر أكثر نعومة, وتبدأ الطبقات الدهنية بالتكون لاكساب الجنين الوزن, والمحافظة على حرارة جسمه بعد الولادة, ويبدو مظهره ممتلئاً أكثر, ويزيد نمو شعر الجنين, وتبدأ رموش الجنين في الشهر السادس بالظهور بشكل رقيق, وتكون شفاه الجنين مكتملة,  كما يكون شكله شبيهاً للطفل حديث الولادة.

الولادة المبكرة لدى الجنين في الشهر السادس

اذا وُلد الجنين في الشهر السادس من الحمل من الممكن أن يفقد حياته مباشرة, ومن الممكن أن يبقى على قيد الحياة لكن في العناية المركزة, ويوضع عندها في غرفة الخداج لمتابعة نموه وتطور أعضائه خارج الرحم في بيئة مشابهة نوعاً ما لرحم الأم, لكن فرص اصابته بامراض خلقية عديدة ترتفع غالباً, وسوف يعاني من الاعاقة في حالات كثيرة.

ويستمر بعضهم بالعيش مع مشاكل صحية لفترة طويلة, مثل أمراض المرتبطة بالرئة وذلك لأنها لم تتكون بشكل صحيح بعد,وكذلك سيعاني من صعوبات التعلم, وفي بعض الحالات يحصل لها الشلل الدماغي.

تطورات جسم الحامل في الشهر السادس

يزيد حجم الجنين في الشهر السادس مما يزيد من آلام الظهر للحامل, مع زيادة تشنجات في الساقين والأقدام, وتبدأ الحامل تشعر بعدم الراحة في أثناء النوم, سيزيد وزن الحامل, وقد تصبح القدمان متورمتان, وتزداد الافرازات المهبلية في الشهر السادس, ويزيد حجم الرحم ويرتفع الى أعلى, مما لا يشكّل ضغطا على المثانة, وقد تشعر الحامل بانقباضات في عضلات الرحم بين الحين والآخر, وهي غير مقلقة اذا كانت غير منتظمة وذلك لأنها تّهيئ الجسم للحظة الولادة. كما سيبدأ ثدي الحامل بانتاج حليب اللبأ على شكل قطرات صغيرة, وقد تستمر الى باقي فترة الحمل.

يُنصح الحامل باتباع نظام غذائي مناسب لها وللجنين في الشهر السادس, وأن تزيد من كمية شرب السوائل, وأخذ الفيتامينات التي يصفها لها الطبيب. وتزيد حرقة المعدة, وقد ترافق بعض الحوامل حكة في الجلد في البطن والصدر والساقين, وقد تعاني بعض الحوامل من الامساك بسبب أن الجنين في الشهر السادس ومع زيادة نموه يحتاج الى المزيد من السوائل التي يحصل عليها من جسم الأم, فيستمر جسم الحامل بفقده للسوائل مسبباً حالات الامساك, لذا يجب على الحامل تعويض هذه السوائل باستمرار.

نصائح للحامل للعناية بنفسها و الجنين في الشهر السادس

  • تناول الفيتامينات بانتظام كما يصفها الطبيب.
  • الحصول على وقت كافي من النوم.
  • ممارسة التمارين الرياضية الخاصة بالحامل, مع اتباع نصائح الطبيب للحالات الخاصة.
  • عدم تناول الوجبات السريعه, والتي تحتوي على كثير من التوابل والأملاح, ولا تحمل أي فائدة للحامل والجنين.
  • تقليل تناول الأطعمة المالحة منعا لاحتباس السوائل, وارتفاع ضغط الدم.
  • ارتداء ملابس مريحة مناسبة لنمو البطن,
  • شرب كميات كافية من الماء والعصائر الطبيعية لتعويض مايمتصه الجنين في الشهر السادس من جسمها.
  • تناول الأطعمة الغنية بالحديد, والفوليك أسيد, والكالسيوم.
  • ترطيب الجلد باستمرار بالكريمات الغنية بفيتامين ج, وزبدة الشيا, والتي تقلل من حدوث التشققات أثناء زيادة وزن الجنين وبالتالي وزن الحامل.
  • المراجعة الدورية للطبيب, واستشارته في حال حدوث أي أعراض غير اعتيادية.

يستمر تطور الجنين في الشهر السادس الى الثلث الأخير من الحمل والذي يُصبح فيه موعد الولادة وشيكاً.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock